عمان وواشنطن توقعان مذكرة تفاهم تتضمن دعما ماليا للأردن

2022-09-16

وقع نائب رئيس الوزراء الاردني ووزير الخارجية وشؤون المغتربين أيمن الصفدي ووزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن، اليوم، مذكرة تفاهمٍ جديدة حول العلاقات الاستراتيجية الأردنية الأميركية تؤطر المساعدات المالية التي تعتزم الولايات المتحدة تقديمها للأردن للسنوات السبع المقبلة.

ووقع الوزيران المذكرة، وهي الرابعة بين البلدين، والتي ستقدم الولايات المتحدة وفقها مساعداتٍ بقيمة (1,45) مليار دولار أميركي سنويًا ابتداءً من السنة المالية 2023 وانتهاءً بالسنة المالية 2029، بعد محادثاتٍ موسعةٍ أجراها الوزيران حول سبل تعزيز الشراكة الاستراتيجية بينهم. وكان الرئيس الأميركي جو بايدن، أعلن عزم الولايات المتحدة التوقيع على هذه المبادرة خلال لقاء القمة الذي عقده جلالة الملك عبدالله الثاني مع الرئيس بايدن على هامش قمة جدة للأمن والتنمية في شهر تموز الماضي

قال بيانٌ مشتركٌ، صدر عقب توقيع المذكرة في مبنى وزارة الخارجية الأميركية في واشنطن، إن مذكرة التفاهم، باعتبارها صكاً ثنائياً فريداً من نوعه، تمثل التزاماً أميركياً بدعم استقرار الأردن وتعكس الشراكة الاستراتيجية بين البلدين.

وأكد البيان "إن الالتزام الأميركي بأمن الأردن وازدهاره هو التزام راسخ".

وحسب البيان "ستساعد مذكرة التفاهم هذه الأردن على مواجهة التحديات الاستثنائية، والتخفيف من التداعيات الشديدة للتحديات الإقليمية، ودعم برنامج الإصلاح الاقتصادي الذي يقوده جلالة الملك عبدالله الثاني، وتعزز الشراكة الوثيقة بين الولايات المتحدة والأردن على المدى الطويل".

وقال البيان "تأتي مذكرة التفاهم هذه في وقت تنفذ فيه الحكومة الأردنية إصلاحاتٍ تستهدف تقوية الاقتصاد وتحسين الخدمات للمواطنين".

وأكد الأردن في البيان، تثمينه الكبير لشراكته مع الولايات المتحدة الأميركية، وامتنانه للولايات المتحدة على دعمها "المتواصل الذي يسهم في عملية التنمية الاقتصادية، ويدعم جهود المملكة في توفير حياة كريمة لملايين اللاجئين".

وأكدت الولايات المتحدة التزامها "بمساعدة الأردن على المضي قدماً في تنمية الاقتصاد، وتعزيز منعته".

وأكد البلدان، أنهما سيعملان "معاً على مواجهة أزمة المناخ، ومواجهة شح المياه" وأن الشراكة بينهما "ستعزز التعاون والاستثمار في البنية التحتية والطاقة والمياه والأمن الغذائي والمناخ، وبما يسهم في تعزيز التكامل الإقليمي".

وحسب البيان المشترك، أكد البلدان أن مذكرة التفاهم "ستعزز السلام والازدهار للأردنيين والأميركيين، ونتطلع إلى المزيد من تطوير الصداقة العميقة والدائمة بين شعبينا". وكان الأردن والولايات المتحدة وقعا أول مذكرة تفاهم حول العلاقات الاستراتيجية لمدة خمس سنوات في العام 2008، ووقعا مذكرة تفاهم أخرى في العام 2015، وينتهي العمل في مذكرة التفاهم الحالية التي وقعت في العام 2018 في نهاية أيلول 2022.