تعقيبا على أحداث نابلس المؤسفة: مجلس الوزراء يدعو لتغليب الحكمة والتحلي بالمسؤولية

2022-09-20

رام الله -

دعا مجلس الوزراء أبناء شعبنا إلى تغليب الحكمة، وعدم الانجرار وراء محاولات سلطات الاحتلال زرع الفتنة بين أبناء الوطن الواحد، وإشاعة الفوضى ليتسنى لها تمرير سياساتها الرامية لتقويض حلم شعبنا بالحرية والاستقلال وإنهاء الاحتلال.

وأشار المجلس في بيانه تعقيبا على الأحداث المؤسفة التي وقعت في مدينة نابلس صباح اليوم، إلى ضرورة الحفاظ على القانون والنظام العام، وتحريم الدم الفلسطيني، والتحلي بالمسؤولية والوحدة الوطنية، في وقت نحن أحوج ما نكون فيه لتصليب تلك الوحدة بينما لا تتوقف سلطات الاحتلال عن سياساتها وممارساتها العنصرية في جميع الأراضي المحتلة.

وتقدم المجلس بأحر العزاء وصادق المواساة من عائلة يعيش بوفاة ابنها فراس يعيش بينما كان يقف أمام منزله في المدينة، وقال إن النيابة العامة فتحت تحقيقا في ظروف وفاته، مؤكدا أن رئيس الوزراء يتابع الأوضاع أولا بأول، بينما يواصل وزير الداخلية اللواء زياد هب الريح اتصالاته مع جميع الفعاليات في المدينة لنزع فتيل الأحداث، والحفاظ على السلم الأهلي.

ــــــ